Arabic Dutch English French German Japanese Portuguese
FacebookTwitterDiggGoogle BookmarksLinkedinRSS Feed
< أسعار العملات : دولار أمريكى ** بيع:17.79 شراء 17.69 جنية إسترلينى ** بيع :24.185. شراء:23.885 يورو : بيع 21.291 شراء : 21.036ريال سعودى : بيع :4.743 شراء : 4.716 درهم إماراتى : بيع:4,843 شراء :4.843 دينار كويتى : بيع :58,991شراء :58.644

الإثنين, 23 آذار/مارس 2020 19:31

الجينات المتسافله ... ما بين كورونا و القطيع الهمجي ..!

كتبه 

بقلم الكاتب علي عويس 

 

 

لدى صورتان .... توحى للمجتمع والدولة بضرورة إعادة ترتيب المشهد والأولويات من جديد ..

أملا في مستقبل يسحبنا من المستنقع ...

الأولى لجاهل قذفت به الحواري إلى واجهة الإعلام لا يملك من مقومات النجاح غير بحبوبه الفشل والسفاهة التي هي مؤهل محترم في زمن الصعلكة للصعود إلى الواجهة ...!

هذا الكائن المغيب يسمى عمر كمال من قطيع صبيان المهرجانات التي خرجت كالصراصير من شقوق البيارات التي تحاصر الوطن اليوم وتملأ شوارعنا صراخا وضجيجا حتى أدمت وعي الجيل الجديد وشردت رقيه وغبشت الأحاسيس الجميلة التي صنعها في زمن مضى جيل أم كلثوم وفريد وعبد الوهاب .. عندما كانت تسمو الألحان بالأرواح وتصنع الكلمات مع الأداء منظومة من الإبداع الذى ينساح في كل براح ...

وكأحد القوى الناعمة التي استطاعت من خلالها مصر في منتصف القرن الماضي أن تفرض بها لهجتها وسطوتها وقيمها النفسية والفكرية على محيطها العربي مع بعد عالمي لا يغيب ..

توقف الركب ... مع تلوث ساد وتراجع أقبل وخفوت استولى على الساحة حتى وصل به الحال أن يقدم لنا أمثال هذا المشوه مقطع فيديو يحض فيه الشباب بزمن الكورونا على بذل كل ما يستطيع من الاستهتار بالقيم وتسويق الهمجية والانحطاط في السلوك عبر الدعوة التي تتحدى سياسة الدولة والتي راح فيها بمشهد تمثيلي مصور وسخيف يدفع الشباب المغرر به إلى التجمع والاحتكاك والشرب الجماعي من نفس القارورة أو الاناء ... 

بل  ويحبب لهم ممارسة التقبيل العلني للامعان في نشر العدوى وكأنهم يترصدون سلامه الوطن واستقرار الامه وتحميل مصر المزيد من الأعباء ... 

هذه المشاهد الغبيه على الدولة المصرية ألا تدعها تفلت من العقاب ..

وهذا النمط المتسافل من الجينات علينا أن نحيي كورونا عندما تمسحه من الساحات فبقاء أمثاله وزر في الشوارع وعبء في النوازع وإضافة سلبيه للشاشات ... وإرهاق لمستقبل وطن يريد أن ينطلق من قيد التخلف والعشوائية .

بالمقابل تبث المشاهد صور متتابعة لرجال الجيش الابيض من وزارة الصحة وهم يخوضون المعركة على كافة المستويات ضد فايروس كورونا ... 

فهؤلاء هم خط الدفاع الأول عن صحة الأمه وسلامة الجماهير واستقرار الدولة .    

هؤلاء لابد أن ندعم جهودهم ونصطف لتقديم التحية لبطولاتهم وما يواجهونه بتفان من المخاطر وسط أوضاع وإمكانيات محدودة وصعبه ومع ذلك هم مستمرون على خطوط المواجهة الأولى .... 

وعلى الدولة أن تقدم لمسيرتهم ما تستطيعه من الدعم والمساندة والارتقاء بمستوياتهم المادية وتوفير كافة الامكانيات لهم ليبقوا جبهة داعمة لنماء الامة وازدهارها 

علينا بعدما تنجلي كارثة الكورونا أن نغادر هذا الواقع 

الواقع الذى جعل من .. عمر كمال وشاكوش وبطيخة وحمو بيكا ومجدى شطه... وباقي الخط الحامل للجين المتسافل من قطعان الضجيج وما يمثلونه من انحطاط عشوائي وسلوكي يحظون بالملايين 

بينما رجال الكتيبة البيضاء المضحين بحياتهم يعيشون على الملاليم ..

هذا المشهد المقلوب لا يمكن أن يكون في صالح الوطن .. ولا في خدمة المستقبل .... ولربما كان من الأبواب التي فتحتها كارثة الكورونا بابا رأينا من خلاله سوءات كاشفه لا تنتهي هذه إحداها .

 

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

وسائط

الأربعاء, ۰۳ حزيران/يونيو ۲۰۲۰
الأربعاء, ۱۱ شوال ۱۴۴۱